إيفيلين كيرن: مستشارة الألمان المقبلين على الزواج بمواطنين عرب

flickr

المزود.كوم (متابعة)
بعد تجربة زواج مريرة جمعتها برجل تونسي تعرفت عليه سنة 1989 في إحدى المدن التونسية الساحلية قررت الصحافية و الكاتبة الألمانية إيفيلين كيرن أن تسخر إلمامها الواسع بالعقلية العربية و  مهاراتها العالية في الكتابة  لتقريب المواطنات المنحدرات من الدول الناطقة باللغة الألمانية  من مختلف سيناريوهات النصب  والإحتيال التي من الممكن أن تتعرضن لها أثناء ارتباطهن برجال عرب.



الكثير منا سيحكم  ربما على الفكرة في عمومها بالسذاجة، لكن عدد الزيارات الضخم الذي حققه الموقع الإلكتروني الذي تشرف عليه السيدة كيرن  (أزيد من 5 ملايين زيارة) و نسبة المبيعات الكبيرة التي ححققتها كتبها إلى حدود الساعة تبين أن السيدة قد استطاعت فعلا أن تفرض نفسها كمستشارة يُعَتَد بها في كل ما يتعلق بالزواج بمواطنين عرب.

في سنة 2002 أنشأت السيدة كيرن الموقع الإلكتروني  (1001geschichte.de) ، الذي خصصته في البداية إلى سرد كل التفاصيل المتعلقة بقصة زواجها الفاشلة من شاب تونسي و الخسارة المادية التي تكبدتها بعد الإنفصال ، وبعد الإقبال الكبير الذي شهده الموقع في المرحلة الأولى قامت بإضافة فقرات جديدة شملت منتدى للنقاش و صفحات خاصة بتبادل القصص و التجارب بين مواطنات أوروبيات كن ضحايا علاقات و زيجات فاشلة مع مواطنين عرب و أيضا غير عرب. الموقع يقدم أيضا استشارات بمقابل مادي للمقبلات على الإرتباط بالرجال المنحدرين من مختلف الدول العربية.

إلى جانب الموقع الإلكتروني أصدرت الكاتبة و الصحافية الألمانية المقيمة حاليا في مدينة بيرويث (جنوب ألمانيا) العديد من الروايات و الكتب كان آخرها الكتاب الذي اختارت له عنوان " ألف كذبة و كذبة" و الذي جمعت فيه مجموعة من قصص نصب و احتيال حقيقية  نسجها شبان عرب أثناء ارتباطهم بمواطنات أوروبيات.




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-