مدينة ألمانية تعرض جدارية عملاقة لطفل لاجئ غريق

youtube screenshot
المصدر: موقع مايبوسط.كوم

قام فنانون ألمان برسم صورة ضخمة على الجدران في مدينة فرانكفورت لجثة الطفل آلان الكردي الذي قضي غرقا الصيف الماضي أثناء محاولته هو و عائلته بلوغ القارة الأوروبية ، الصورة  التي أثارت تعاطفا عالميا مع المهاجرين الفارين من الحرب والفقر ، رسمت في مكان واضح لتجذب بسرعة انتباه السائقين والمشاة والمسافرين في نهر فرانكفورت.


هكذا سيتمكن الآلاف من الركاب و مستخدمي  ممر النهر و الطريق الجسر من رؤية الصورة على مساحة 120 متر   ( 1300 قدم مربع )  .لصبي سوري يبلغ من العمر 3 سنوات قضى غرقا في سبتمبر الماضي جنبا إلى جنب مع والدته وشقيقه وهما يحاولان الوصول إلى أوروبا . هذا العمل الفني  يبعد حوالي 15 دقيقة سيرا على الأقدام من وسط مدينة فرانكفورت و سيظل حتى فصل الخريف القادم.

وفي تعليق له على هذه اللوحة الفنية قال الفنان يسطس بيكر (38 عاما)المعروف باسم(كور) "نحن حزينون جدا عن الأطفال الذين يموتون و نحن غاضبون "، وقال فنان الآخر ، الذي عمل  أيضا  على إنجاز هذه اللوحة   " نريد من خلال هذا العمل أن نسلط الضوء على قضية اللاجئين التي باتت تستأثر باهتمام المجتمع الألماني ".
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-