عرب النمسا يتحفظون بخصوص تدوينة كورتس الرمضانية

عرب-النمسا-يتحفظون-بخصوص-تدوينة-كورتس-الرمضانية

بمناسبة حلول شهر رمضان لسنة 2019 ارتأى المستشار النمساوي سباستيان كورتس (حزب الشعب) ان يهنئ المسلمين على حسابه في موقع تويتر. كما عمد المستشار الشاب إلى كتابة هذه التهنئة باللغة الانجليزية بدل اللغة الألمانية التي تعتبر اللغة الرسمية لجمهورية النمسا.

وعلى ما يبدو فقد تفادي السيد كورتس كتابة هذه التهنئة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تفاديا لأية انتقادات من الممكن أن تأتي من مناصريه الذين ينشطون على نحو أكبر في موقع الفيسبوك.

وليس المستشار النمساوي وحده من قام بتهنئة المسلمين في النمسا، بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم، بل هناك سياسيون بارزون آخرون مثل الرئيس النمساوي السيد الكسندر فان دير بيلين و رئيسة الحزب الاجتماعي النمساوي SPÖ السيدة باميلا راندي فاجنر التي هنأت المسلمين بحلول شهر رمضان الكريم على صفحتها الرسمية في موقع الفيسبوك. وقد لقيت تدوينة رئيسة الحزب الاجتماعي تجاوبا إيجابيا من طرف الجالية العربية المسلمة في النمسا. نفس التجاوب الإيجابي حظيت به تدوينة الرئيس النمساوي السيد فان دير بيلين.

ومن باب جس نبض الجالية العربية المسلمة في النمسا بخصوص التهنئة القصيرة التي كتبها المستشار النمساوي سيباستيان كورتس، أجرى موقع المزود عبر مجموعة "البيت العربي في النمسا" استطلاعا للرأي سأل من خلاله عرب النمسا عن آرائهم بخصوص هذه البادرة. ومن خلال نتائج هذا الاستطلاع تبين أن أغلب المستجوبين ا يرون هذه التدوينة بمثابة بادره تدخل في إطار "النفاق السياسي" ،في حين رأت مجموعة اخرى ان هذه البادرة تتناقض مع السياسة الشبه اليمينية التي ينهجها المستشار النمساوي سيباستيان كورتس منذ توليه هذا المنصب و تحالفه مع حزب الحرية اليميني. وفقط نسبة قليلة جدا من المستجوبين هي من رأت في تهنئة المستشار النمساوي للمسلمين بمناسبة حلول رمضان بادرة صادقة.

المزود.كوم - متابعة

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
Anchor Image