مواطن نمساوي يفلت من قبضة سلطات دولة افريقية

مواطن,نمساوي,يفلت,من,قبضة,دولة,افريقية
flickr


استطاع مدير ورشة بناء نمساوي يعمل لصالح شركة ستراباك النمساوية في كينيا الإفلات من قبضة الشرطة الكينية والعودة إلى بلده دون ان تكتمل معه التحقيقات في إطار الاشتباه به في ممارسة أعمال عنصرية في حق عمال الورشة الذين كانوا يشتغلون تحت امرته


و بعدما تكررت إهاناته العنصرية في حق مختلف المواطنين الأفارقة الذين كانوا يعملون في مشروع بناء سد مياه واقع في منطقة تسمى تيبا، قامت مجموعة من العمال بتصويره خلسة وهو يتفوه بألفاظ عنصرية في حق العمال بل و يعتدي عليهم جسديا. و بعد ما سلم العمال الفيديوهات، التي توثق تجاوزات مديرهم النمساوي، قامت الشرطة فورا بإلقاء القبض عليه والتحقيق معه ثم قامت بعد ذلك بإطلاق سراحه مؤقتا


و بدل الانتظار حتى يتم استدعاؤه مرة أخرى من طرف الشرطة اختفي هذا المواطن النمساوي فجأة لتعلن بعدها شركة شتراباك أنه قد عاد إلى النمسا


وحسب ما ترجمه موقع المزود. كوم عن صحيفة هويته النمساوية فقد اعلنت السلطات الكينية عن نيتها إصدار مذكرة اعتقال دولية بالتعاون مع الإنتيربول في حق هذا الشخص البالغ من العمر 47 سنة. و قد تبين الى جانب الاعتداءات الجسدية أنه يشتم العمال ويصفهم بكائنات الادغال


قد سبق لنفس الإطار النمساوي أن تعرض للطرد من دولة الملاوي (افريقيا) بعدما وصف سائقا هناك ب (القرد)

المصدر: صحيفة هويته

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
Anchor Image