النمسا: حزب الحرية يستهل حملته بخطة مزدوجة

النمسا: حزب الحرية يستهل حملته بخطة مزدوجة


من المقرر أن يبدأ حزب الحرية النمساوي حملته الانتخابية المكثفة نهاية شهر أغسطس القادم


وقبل انطلاق هذه الحملة ذكرت مختلف وسائل الإعلام النمساوية بأن حزب الحرية اليميني سينهج خطة مزدوجة خلال هذه الحملة ستعتمد على وجهين بارزين في الحزب


وتتمثل هذه الخطة في قيام السيد نوربرت هوفر والسيد هيربرت كيكل بجولة انتخابية عبر مختلف الولايات النمساوية بشكل متوازي, أي أن هذين الشخصين سيجولان في نفس الفترة عبر مختلف المحطات في النمسا من أجل استقطاب الأصوات


لكن الاختلاف يكمن في أن الوجه اللطيف لحزب الحرية سيمثله السيد نوربرت هوفر والغرض من ذلك هو استقطاب الأشخاص المعروفين بتصويتهم لصالح حزب الشعب, وأيضاً إقناعهم بأن حزب الحرية ما زال قادرا على مواصلة تسيير الشأن الحكومي رفقة حزب الشعب, كما كان الشأن في السنتين الماضيتين


أما الوجه اليميني الحقيقي لحزب الحرية فسيتم تمثيله عبر وزير الداخلية السابق السيد هيربرت كيكل, حيث سيتم تكليف هذا الشخص بالتواصل مع الناخبين الإعتياديين لحزب الحرية, والذين يؤمنون بالمبادئ اليمينية لهذا الحزب مهما تغيرت الظروف


المصدر: موقع المزود.كوم - متابعة

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
Anchor Image