القائمة الرئيسية

الصفحات

النمسا: الأجانب يشاركون رمزيا في الانتخابات

النمسا: الأجانب يشاركون رمزيا في الانتخابات
flickr


مع اقتراب كل موعد انتخابي يتجدد الحديث في النمسا عن قانون الانتخابات الذي يحرم الأجانب المتواجدين في النمسا من حق التصويت بالرغم من كونهم معنيون بنتائج و تبعات هذه الإنتخابات،و بالرغم من أن عددهم بلغ مستويات عالية في السنوات الأخيرة و لم يعد من الضروري تجاهلها


و في حوار له مع موقع هويته النمساوي تساءل النجم التلفزي الألماني السيد ديرك شتيرمان عن المبررات التي ما زال صناع القرار في النمسا يتذرعون بها من أجل حرمان الأجانب من حق الادلاء بأصواتهم في مختلف المواعيد الانتخابية


و اعتبر هذا المهاجر الألماني، الذي يعيش في ڤيينا منذ 32سنة،الأمر بالغير العادل خصوصا و أن شريكة حياته و أبناءه يحصلون كل مرة على حق الولوج لمركز الاقتراع و الإدلاء بأصواتهم،بحكم أنهم يحملون الجنسية النمساوية،في حين يضطر هو و كلبه الانتظار أمام مركز الاقتراع فقط لأنه يحمل الجنسية الألمانية


تجدر الإشارة إلى أن مجموعة من الأجانب في العاصمة النمساوية ڤيينا ينظمون قبل كل موعد انتخابي رسمي في النمسا انتخابات رمزية للتعبير عن رغبتهم في الحصول على حق التصويت في النمسا أيضا


و ستجرى هذه السنة انتخابات برلمانية رمزية خاصة بالأجانب الذين لا يحملون الجنسية النمساوية بتاريخ 24.09.2019(اي خمسة أيام قبل الموعد الرسمي للانتخابات البرلمانية )في مينوريتين بلاتس

Minoritenplatz

و قد كانت المشاركة في هذه الانتخابات الرمزية آخر مرة كثيفة جعلت وسائل الإعلام النمساوية تسلط الضوء على أهمية مشاركة الأجانب في الاستحقاقات الانتخابية


المصدر:المزود.كوم متابعة

تعليقات