حزب الحرية يسعى إلى التصدي للمزيج الثقافي في سوق ناشماركت

حزب الحرية يسعى إلى التصدي للمزيج الثقافي في سوق ناشماركت
flickr


تعتبر سوق ناشماركت المتواجدة في الحي السادس في العاصمة النمساوية ڤيينا من أشهر الأسواق على مستوى العاصمة و أيضا على مستوى النمسا، بحكم أنها تعتبر ملتقى لتجار من مختلف الثقافات يعرضون سلعهم و خصوصا الوجبات الشائعة في ثقافاتهم 


لكن هذا المزيج الثقافي المميز لهذه السوق كان و ما زال يزعج حزب الحرية اليميني المعروف بدفاعه الشديد على كل ما هو نمساوي و معاداته لكل ما هو أجنبي خصوصا إذا تعلق الأمر بالأتراك و العرب


و حسب ما ذكره موقع هويته النمساوي و ترجمه موقع المزود.كوم فإن حزب الحرية اليميني يسعى إلى تغيير البنية العامة للسوق ناشماركت و حجز أكبر عدد من المحلات لصالح التجار النمساويين 


فقد أكد هذا الحزب على لسان نائب عمدة ڤيينا السيد دومينيك نيب بأنه سيطالب المجلس البلدي في ڤيينا ب زيادة أربع بنايات في هذا السوق ،و سيطالب أيضا بتخصيص تسعة أكشاك في كل بناية للتجار النمساويين الذين يعرضون مواد غذائية ووجبات نمساوية الأصل للبيع


و أضاف نفس المسؤول أن حزبه يرغب في أن يتم عرض مواد غذائية ووجبات من كل الولايات النمساوية التسعة في هذه الأكشاك التسعة،أما الكشك العاشر ف يحبذ نفس الحزب تخصيصه للوجبات المنحدرة من ومنطقة تيرول الجنوبية التابعة لدولة إيطاليا و المتمتعة بحكم ذاتي 


و في دفاعه عن هذا المسعى قال السيد دومينيك نيب بأن الأسواق في العاصمة النمساوية ڤيينا هي نقطة لعرض المنتجات النمساوية و ليست ملتقى للتجار من مختلف الثقافات


وفي سياق متصل عبر السيد نيب أيضا عن سعي حزبه لإصدار قانون يمنع وجود المتسولين في كل أسواق ڤيينا و ذلك بغرض عدم تشكيل أي ازعاج لزبناء هذه الأسواق


و حسب ما أورده موقع هويت النمساوي فإن حزب الحرية يسعى إلى زيادة مساحة سوق ناشماركت ب 500 متر مربع و سيتقدم الحزب بكل هذه المقترحات في الجلسة القادمة للمجلس البلدي في مدينة ڤيينا


المصدر : موقع هويته النمساوي

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
Anchor Image