سياسي نمساوي يدعو إلى تعميم قانون حظر الرموز الدينية

سياسي نمساوي يدعو إلى تعميم قانون حظر الرموز الدينية
wikimedia


حرصت الحكومة النمساوية السابقة المشكلة من حزبي الشعب و الحرية على تنزيل قانون ينص على منع ارتداء الحجاب الاسلامي داخل المدارس بالنسبة للتلميذات المسلمات اللاتي تقل أعمارهن عن 10سنوات


و قد أثار هذا القانون استنكارا شديدا من طرف الرابطة الإسلامية (الممثل الرسمي لمسلم النمسا)، حيث رأت فيه تمييزا في حق الأطفال المسلمين خصوصا و أن هذا القانون لا يسري على باقي الرموز الدينية مثل تلك الخاصة بالسيخ أو اليهود


و على ضوء هذا القانون المثير للجدل رأى رئيس حزب (الآن) النمساوي السيد بيتر بيلتس في هذا القانون محاولة من طرف حزب الشعب لذر الرماد في العيون و صرف انتباه الناخبين على فضيحة إيبيزا التي بعثرت أوراق الحكومة السابقة و تسببت في سقوطها المبكر


و في معرض انتقاده لهذا القانون قال السيد بيتير بيلتس في إطار خطاب له أمام أتباعه بأن هذا القانون القاضي بمنع الحجاب في المدارس يجب أن يشمل كل الرموز الدينية و ليس فقط على مستوى المدارس، و أردف أنه يجب تعميمها أيضا على كل المؤسسات العمومية مثل المحاكم و الثكنات العسكرية



و في هذا السياق قال السيد بيلتس بأن تغييب الرموز الدينية من المؤسسات العمومية سيساهم في القضاء عن الصراعات الدينية التي من الممكن أن تقع داخل تلك المؤسسات


المصدر: المزود.كوم

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
Anchor Image