النمسا: لماذا حرمت المحكمة الدستورية الأجانب من التصويت؟

النمسا,لماذا,حرمت,المحكمة,الدستورية,الأجانب,من,التصويت؟
wikimedia


في حوار له مع صحيفة ديرشتاندارد النمساوية، طالب المدير التنفيذي السابق للحزب الاجتماعي النمساوي السيد ماكس ليرشير، بأن يمنح حق التصويت أيضا للأجانب المقيمين على الأراضي النمساوية


و قد أثار هذا التصريح جدلا سياسيا واسعا على مستوى الأحزاب النمساوية . وكان حزب الحرية اليميني المعروف بمعاداته للأجانب سباقا للرد على هذا المطلب، حيث قال رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الحرية في البرلمان و وزير الداخلية السابق السيد هيربيرت كيكل، بأن التصويت هو حق يخص فقط حاملي الجنسية النمساوية


و اذا ما تم أخذ مطالب الحزب الإجتماعي النمساوي و حزب النيوز و حزب الأخضر في هذا السياق بعين الاعتبار، فهذا يعني أنه سيكون من حق أي سائح يتزامن تواجده على الأراضي النمساوية مع انتخابات معينة أن يدلي بصوته، الشيء الذي سيتسبب في فوضى عارمة


أما الكاتب العام لحزب الشعب النمساوي السيد كارل نيهامير فقد أدرج هذا المطلب في خانة الأحلام اليسارية، التي يتشبع بها الحزب الإجتماعي النمساوي و حزب الخضر و حزب النيوز


و في نفس السياق أضاف السيد نيهامر بأن حق التصويت في الانتخابات يبقى حكرا على حاملي الجنسية النمساوية


و في معرض تعليقها على هذا المطلب، قالت رئيسة الحزب الاجتماعي النمساوي و المرشحة البارزة عن هذا الحزب في الانتخابات البرلمانية القادمة، بأن هذا ليس هو الوقت المناسب للتحدث عن إمكانية سن قانون يسمح للأجانب بالإدلاء بأصواتهم في الانتخابات في مختلف الاستحقاقات الانتخابية في النمسا


و أضافت بأن المحكمة الدستورية العليا قامت قبل عشر سنوات بدراسة إمكانية السماح للأجانب بالتصويت، و خلصت في النهاية إلى أن هذه الإمكانية لا تتناسب مع مقتضيات الدستور النمساوي


المصدر :موقع هويته النمساوي

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-
Anchor Image