dsense كتلة الاقتصاد الأخضر تحل ب (لينز) للتواصل مع الأجانب و اللاجئين | ALMOZAWID.COM

كتلة الاقتصاد الأخضر تحل ب (لينز) للتواصل مع الأجانب و اللاجئين

كتلة الاقتصاد الأخضر تحل ب (لينز) للتواصل مع الأجانب و اللاجئين
flickr


تعتبر كتلة الاقتصاد الأخضر من أكثر المجموعات في غرفة الاقتصاد النمساوية تمثيلا للأجانب أصحاب المشاريع والأقرب من اهتماماتهم وطموحاتهم في النمسا


وقد عملت هذه المجموعة، التي تندرج ضمن الغرفة الاقتصادية النمساوية تحت مسمى (الاقتصاد الأخضر) ،في السنوات الأخيرة على تنظيم عدة فعاليات لصالح الأجانب الذين قرروا خوض غمار العمل الحر في النمسا في مختلف المجالات


وقد لوحظ هذا النشاط خصوصاً على مستوى العاصمة النمساوية فيينا التي نظمت فيها كتلة الاقتصاد الأخضر بشراكة مع وكالة إدماج اللاجئين والمهاجرين في سوق العمل، التي يشرف عليها المهندس النمساوي من أصول مغربية السيد عبد العاطي كريمي، عدة ندوات لصالح الأجانب الذين أسسوا مشاريع, أو مازالوا في طور الاستعداد لإطلاق مشاريعهم في النمسا


ومن خلال هذه الندوات التي تم خلالها تزويد هذه الفئة بكل المعلومات التي تخص مجالات الشغل والتجارة والأعمال, تبين أن الأجانب وخصوصاً منهم اللاجئون الذين وصلوا إلى النمسا في السنوات الأخيرة, لا يحتاجون إلى المعلومات فحسب, وإنما يتطلعون أيضا إلى ربط علاقات مع أشخاص آخرين نمساويين أو غير نمساويين ينشطون في نفس مجالاتهم من أجل تبادل الخبرات وتقاسم التجارب


وسعيا منها إلى تحقيق هذه الرغبة ارتأت كتلة الاقتصاد الأخضر أن تنظم لقاءا تواصليا في مدينة لينز (عاصمة ولاية النمسا العليا), والذي سيجتمع فيه رجال الاعمال الأجانب وخبراء نمساويون


وسيشرف على إدارة هذا اللقاء, السيد عبد العاطي كريمي وستحضر شخصيات من الغرفة الاقتصادية النمساوية ومكتب العمل وأعضاء من مجلس مدينة لينز


وأهم ما سيميز هذا اللقاء هو حضور السياسي البارز عن حزب الخضر السيد أنشوبير, والذي كان له الفضل الكبير في إطلاق حملة (التكوين بدل الترحيل) والتي سعى من خلالها إلى منع ترحيل طالبي اللجوء المستفيدين من التكوين المهني في النمسا


وقد كُلِّلت هذه الحملة بالنجاح حيث استطاع السيد أنشوبير من خلال إيصال صوت هذه الفئة من طالبي اللجوء إلى البرلمان النمساوي, وإقناع نسبة مهمة من أعضاء البرلمان على المصادقة على القانون الذي يمنع ترحيل كل طالب لجوء يتواجد في فترة تكوين مهني


الدعوة لحضور هذا اللقاء التواصلي مفتوحة أمام الجميع 


سينعقد هذا اللقاء في مدينة لينز, في هذا العنوان


Pressezentrum im Alten Rathaus

Hauptplatz 1

Linz


يوم 09.10.2019 انطلاقا من الساعة 18:30


موقع المزود.كوم - تغطية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق