Post Top Ad

<script async src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js"></script> <ins class="adsbygoogle" style="display:block" data-ad-format="autorelaxed" data-ad-client="ca-pub-8921805854105268" data-ad-slot="2721330328"></ins> <script> (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({}); </script>

الاثنين، 27 يناير 2020

مدرسة تعليم سياقة نمساوية تكون المدربات السعوديات


قررت مدرسة تعليم السياقة في ولاية تيرول النمساوية (ايزي درايڤ) تقديم يد المساعدة للمملكة العربية السعودية, وتتمثل هذه المساعدة في تكوين مدربات السياقة في هذا البلد


وتأتي هذه الخطوة بعدما أعلنت المملكة العربية السعودية سنة 2018 أنها ستسمح للنساء بقيادة السيارات والدراجات النارية وكذا الشاحنات


ومباشرة بعد إعلان هذا الخبر سارعت العديد من النساء السعوديات لاجتياز الاختبارات, والحصول على رخصة السياقة. لكن الأمر لم يكن سهلا, حيث ان عدد المدارس ومدربات السياقة في هذا البلد يعتبر قليلا جدا, ولا يكفي لتغطية الإقبال الكبير على مدارس تعليم السياقة خصوصا من طرف العنصر النسوي


تجدر الإشارة إلى أن المملكة العربية السعودية كانت الدولة الوحيدة على مستوى العالم التي تمنع على النساء قيادة السيارة, لكن الأمر أصبح مغايرا في الوقت الراهن, حيث أصبح بمقدور النساء السعوديات امتلاك رخصة سياقة وذلك بعد اجتيازهن للاختبار النهائي الذي يأتي كختام لدورة مدتها 3 أسابيع


المصدر : صحيفة كورير النمساوية


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

موقع المزود .كوم