Post Top Ad

<script async src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js"></script> <ins class="adsbygoogle" style="display:block" data-ad-format="autorelaxed" data-ad-client="ca-pub-8921805854105268" data-ad-slot="2721330328"></ins> <script> (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({}); </script>

الأحد، 15 مارس 2020

كاباكيار: تركي أسس نجاحه في ألمانيا انطلاقا من خطأ لغوي

المزود. كوم - متابعة


بعد تعلمه لمهنة طباخ اشتغل المهاجر التركي دوران كابايكير لمدة طويلة كبائع شاوارما في ألمانيا، و بما أن نقطيع لحم الشاوارما بواسطة السكين يعتبر بمثابة أصعب مهمة بالنسبة لبائعي الشاوارما - خصوصا في أوقات الذروة- فقط خطر ببال السيد كاباكيار تطوير آلة أو بالأحرى روبوت يعوض الإنسان كليا في تقطيع اللحم، و على نحو أسرع (انظر الفيديو)


و قد أثار هذا الجهاز الرائع سخرية الألمان عندا تم استضافة مخترعه من طرف الإعلامي و المنشط الألماني الشهير شتيفان راب في برنماج الذي كان يحظى بشعبية كبيرة في ألماني. و مصدر هذه السخرية لم يكن اجهاز في حد ذاته و إنما الإسم الذي اختاره هذا المهاجر التركي لاختراعه باللغة الألمانية حيث سماه:

DER GERÄT

و كما هو متداول في اللغة الألمانية فكلمة جهاز

Gerät

تستعمل مع أداة التعريف 

Das

و ليس

Der


لكن مخترع الجهاز فضل تسجيل جهازه بأداة التعريف الخطأ المتداولة في أوساط بائعي الشاوارما الالتراك في ألمانيا. و بفضل هذا الخطأ اللغوي استطاع السيد كابايكير أن يجلب انتباه وسائل الإعلام الألمانية لجهازه الفريد و أن يؤسس شركة متخصص في تسويق هذا الجهاز و أن يحقق نسبة مبيعات جيدة لجهازه بعد مروره في برنامج شتيفان راب. و الطريف في الأمر أن هذا المهاجر التركي لم يتوقف عند حد بيع جهاز التقطيع الذي يحمل تسمية خاطئة بالألمانية بل إنه ذهب إلى حد طبع هذه التسمية على مختلف الملابس وبيعها في موقع أمازون (انظر الرابط)



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

موقع المزود .كوم