Post Top Ad

<script async src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js"></script> <ins class="adsbygoogle" style="display:block" data-ad-format="autorelaxed" data-ad-client="ca-pub-8921805854105268" data-ad-slot="2721330328"></ins> <script> (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({}); </script>

الأربعاء، 25 مارس 2020

الدولة النمساوية تتنازل على حقها في العلاوة الممنوحة لموظفي الأسواق الممتازة

المزود. كوم - متابعة للموتمر الصحفي

في أوج أزمة كورونا مازالت الأسواق الممتازة في النمسا - سواء منها المتخصصة في بيع المواد الغذائة أو تلك المتخصصة في بيع منتجات التنظيف- مستمرة في عرض سلعها و خدماتها بشكل لا يختلف إطلاقا عن الأيام العادية.

و اعترافا لموظفي هذا القطاع بالمجهودات الكبيرة التي يبذلونها من أجل خدمة المواطنين خلال هذه الظرفية الاستثنائية بادرت شركة "ريفي" التي تسير مجموعة من الأسواق الممتازة في كل ربوع النمسا (ريفي، بيلا، بيني ماركت، دي ام..) إلى السماح لموظفيها بالاحتفاظ بالبقشيش الممنوح من طرف الزبناء لأنفسهم. و بالرغم من اتخاذ إدارة هذه الشركة العملاقة لهذا القرار إلا أن ضبابية كبيرة أحاطت بالجانب القانوني لهذا القرار، خصوصا و أن هذا النوع من الاجراءات يمكن أن يعرض الشركة لمساءلة و ربما متابعة من طرف مصلحة الضرائب التابعة للدولة.

لكن جواب الدولة النمساوية حيال هذه البادرة جاء سريعا وواضحا، حيث صرح المستشار النمساوي في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم الأربعاء بأن الدولة لن تطالب الشركات المسيرة للأسواق الممتازة بدفع ضرائب عن العلاوة التي من الممكن أن يصرفوها لموظفيهم و موظفاتهم كمقابل لمجهوداتهم الكبيرة المبذولة خلال أزمة كورونا، و أضاف السيد كورتس في نفس السياق أن الدولة ستسمح لهذه الشركات صرف هذه العلاوة المعفية تماما من الضرائب على  شكل "الراتب السنوي 15". 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

موقع المزود .كوم