القائمة الرئيسية

الصفحات

اختلاف وسط المعارضة النمساوية حول استئناف الدراسة

pixabay


أعلنت الحكومة النمساوية على لسان وزير تعليمها السيد هاينس فاسمان (حزب الشعب)، يوم الجمعة 24.04.2020 عن الإجراءات الخاصة باستئناف الدراسة في النمسا ، حيث تم تحديد أيام 4 مايو و 18 مايو كتواريخ ثابتة لاستئناف الدراسة على مستوى كل الولايات النمساوية 


قرار قوبل بارتياح كبير من شريحة واسعة في الشعب النمساوي ، خصوصاً بعد المدة الطويلة التي قضاها 1,1 مليون تلميذ داخل منازلهم في إطار إجراء الحجر الصحي الذي سنته الحكومة النمساوية على مستوى كل الولايات النمساوية ، من أجل تفادي انتشار أوسع لفيروس كورونا اللعين 


نفس الإرتياح عبر عنه الحزب الإجتماعي النمساوي المعارض، و الذي لم تتردد رئيسته الطبيبة باميلا ريندي فاكنر في التنويه بهذه الخطوة المهمة ، حيث كتبت في صفحتها الرسمية على موقع الفيسبوك بأنها سعيدة بعودة التلاميذ إلى مدارسهم التي لا تعتبر مكاناً للتكوين فحسب - حسب قولها - و إنما أيضا مكاناً اجتماعيا مهما و منزلاً ثانياً لكل طفل 


و على عكس الحزب الإجتماعي النمساوي ، أصر حزب الحرية اليميني المعارض على التشبت بممارسة معارضته أيضاً في هذه الضرفية ، حيث صرح عبر المتحدث بإسمه في شؤون التعليم ، بأن خطوة السماح باستئناف الدراسة جاءت متأخرة 


المصدر : موقع هويته النمساوي

تعليقات