القائمة الرئيسية

الصفحات

باحث يقدم الحل الذي من الممكن أن ينقذ السياحة النمساوية من"السكتة القلبية"

pixabay


في حوار لها مع صحيفة ديبريس النمساوية تحدتث وزيرة الفلاحة السيدة إيليزابيت كيستنكر عن الإمكانيات المتوفرة من أجل إنقاذ موسم السياحة الصيفي في النمسا ، و في هذا السياق أعطت الوزيرة المنتمية لحزب الشعب النمساوي مثالا بألمانيا ، حيث قالت في هذا الصدد بأنه من الممكن التفاوض مع السلطات الألمانية من أجل إبرام اتفاق ثنائي بين ألمانيا و النمسا يقضي بفتح الحدود بين الدولتين أمام السياح 


و لم تعطي السيدة كوستينكر أي تفاصيل بخصوص الخطط التي من الممكن أن تتبعها وزارتها في إطار بلوغ هذا الهدف ، حيث أنها إكتفت بالقول بأن الأشواط المتقدمة التي قطعتها دولتي ألمانيا و النمسا في مواجهة فيروس كورونا و السيطرة عليه إلى حد ما ، تشجع على فتح الحدود بين الدولتين بهدف تبادل السياح


تجدر الإشارة إلى أن الألمان يشكلون نسبة مهمة من مجموع عدد السياح ، الذين يزورون النمسا كل سنة ، و فتح الحدود أمام السياح الألمان من شأنه أن يلعب دوراً مهماً في إنقاذ جزء من القطاع السياحي في النمسا 


و إرتباطا بنفس الموضوع ذكرت صحيفة كلاين النمساوية بأن أصحاب الشركات السياحية في النمسا بدأو في الضغط على الحكومة النمساوية ، من أجل حثها على فتح الحدود على الأقل أمام السياح الألمان ، و في حوار له مع نفس الصحيفة قال الباحث في المجال السياحي السيد أندرياس رايتر ، بأن إبقاء الحدود الألمانية النمساوية مغلوقة من شأنه أن يتسبب في سكتة قلبية للسياحة النمساوية 


المزود . كوم - متابعة
المصدر : صحيفة ديبريس + صحيفة كرونه

تعليقات