القائمة الرئيسية

الصفحات

شبح الإفلاس يخيم على وكالات الأسفار في النمسا

pixabay


يعتبر القطاع السياحي من أكثر القطاعات المتضررة من أزمة كورونا ، ليس فقط على مستوى النمسا و إنما على الصعيد العالمي. و يعزى ذلك إلى توقف حركة النقل بشكل كبير سواء تعلق الأمر بالنقل الجوي أو البحري أو البري


كما تسبب إغلاق العديد من الدول لحدودها - مخافة إنتشار أوسع لفيروس كورونا - في توقيف حركة السفر و السياحة 


و على مستوى النمسا بات من الواضح جدا تضرر القطاع السياحي من هذه الجائحة، لذلك دعت وزيرة الفلاحة و السياحة النمساوية السيدة ايليزابيت كوستينكر (حزب الشعب) المواطنين النمساويين إلى قضاء العطلة الصيفية لسنة 2020 داخل النمسا، حتى يساهموا في إنعاش القطاع السياحي الوطني الذي كان يستقبل حتى الأمس القريب أزيد من 20 مليون سائح أجنبي سنويا 


و من أهم المتضررين داخل القطاع السياحي من أزمة كورونا نجد وكالات الأسفار التي تبيع الرحلات إلى خارج النمسا، حيث يتوقع الخبراء أن يصيب الإفلاس ثلث هذا النوع من الوكالات وذلك بحكم التراجع القوي لحركة السفر خارج النمسا 


المزود . كوم - متابعة

تعليقات