القائمة الرئيسية

الصفحات

سياسي يميني يحمل اللاجئين مسؤولية انتشار كورونا في فيينا

Screenshot youtube


بعد شيوع خبر إنتشار فيروس كورونا وسط مأوى للاجئين في وسط العاصمة فيينا، أصدر رئيس حزب الحرية اليميني المعادي للأجانب يوم الإثنين بيانا حمل فيه اللاجئين مسؤولية إرتفاع نسبة الإصابة بفيروس كورونا على مستوى العاصمة النمساوية فيينا 


و قد قوبل هذا البيان بموجة من الإستنكار من طرف العديد من السياسيين الذين لم يترددوا في وصف بيان السيد دومينيك نيب بالتحريض 


و في هذا السياق كتبت البرلمانية و العضوة في الحزب الأخضر السيدة ميري ديسوسكي تدوينة على حسابها الخاص في تويتر، وصفت الأقوال الصادرة عن رئيس حزب الحرية في فيينا بقمامة مقززة من العنصرية، مضيفة بأن الأمر هنا يتعلق بشكل واضح بجنحة التحريض الواردة في المادة 283 من قانون المسطرة الجنائية النمساوية، كما أشارت نفس البرلمانية بأن هذه الأقوال تعتبر سبباً كافياً لإستقالة السيد دومينيك نيب 


أما النائبة عن الحزب الإجتماعي النمساوي السيدة زابيني شاتس فقد وصفت الإتهامات التي وجهها السيد نيب للاجئين و تحميلهم مسؤولية إنتشار الفيروس في فيينا بالإحتقارية، مضيفة أن حزب الحرية قد بدأ حملته الانتخابية على مستوى فيينا مبكراً 


المصدر : موقع هويته النمساوي

اقرأ أيضا





تعليقات