القائمة الرئيسية

الصفحات

كورونا تعيد الإحتياطيين إلى صفوف الجيش النمساوي

pixabay


انطلقت يوم الإثنين التعبئة الجزئية الأولى للجنود الذين سبق وأن أدوا الخدمة العسكرية وعادوا مرة أخرى إلى صفوف القوات النمساوية المسلحة من أجل دعمها خلال أزمة كورونا، و تعتبر هذه هي المرة الأولى بعد الحرب العالمية الثانية التي تلجأ فيها النمسا إلى إستدعاء الأشخاص الذين أدوا الخذمة العسكرية مرة أخرى إلى الجيش 


و حسب ما أورده موقع كرونه النمساوي ، فقد تم تكوين 13 فرقة عسكرية من الولايات النمساوية التسعة، و بعدما تم توجيه الدعوة إلى ما يقارب 2300 جندي إحتياطي إستجاب فقط 1400 لهذه الدعوة، و في تعليق له على هذا العدد قالت وزيرة الدفاع النمساوية أن سبب عزوف عدد معين من الجنود الاحتياطيين عن تلبية هذه الدعوة يعزى إلى طول المدة التي سيتم خلالها توظيف الجنود الاحتياطيين 


و حسب نفس المصدر الإعلامي سيحل الجنود الاحتياطيين اعتباراً من منتصف شهر مايو أيار محل الجنود الأساسيين الذين كانوا حتى الآن في مهمة تقديم الدعم خلال أزمة كورونا و سيقدم الجنود الاحتياطيين أيضاً الدعم لعناصر الشرطة 


المصدر : موقع كرونه النمساوي

اقرأ أيضا






تعليقات