ClickCease

القائمة الرئيسية

الصفحات

هكذا أنقذت النمسا السيولة المالية في الشركات

pixabay


من أبرز الإجراءات التي اتخذتها الحكومة النمساوية من أجل تخفيف العبء على أصحاب الأعمال الحرة نجد ذلك المتعلق بمنحهم فرصة دفع الضرائب في وقت لاحق، أخذا بعين الاعتبار أن الركود الاقتصادي الذي مرت ومازالت تمر به النمسا في ظل أزمة كورونا قد أثر سلبا على مداخيلهم


و حسب ما ذكره موقع أو24 النمساوي فقد تم استلام حتى نهاية أبريل 190.500 طلب للحصول على تأجيل الضريبة، و قد تمت بالفعل الموافقة على كل هذه الطلبات من قبل السلطات الضريبية. وأعلنت وزارة المالية أن هذا يعني أنه تم تأجيل دفع 4.6 مليار يورو كمستحقات ضريبية حتى الآن


ووفقًا لنفس الموقع الإخباري فإن معظم التأجيلات الضريبية تتعلق بالشركات الصغيرة التي يبلغ حجم مداخيلها السنوية أقل من 700000 يورو. و قال وزير المالية النمساوي السيد غيرنوت بلومل (حزب الشعب): (إن هذه الفجوة المالية التي تم خلقها من خلال السماح بتأجيل دفع الضرائب لها أهمية كبيرة في ظل الوضع الحالي الذي يعيشه أصحاب الأعمال الحرة على ضوء أزمة كورونا)


وهذا يعني على نحو ملموس أن الدولة النمساوية من خلال هذا الإجراء ساهمت في الوقت الحاضر في إبقاء سيولة إجمالية تقدر ب 4.6 مليار يورو في الشركات


المصدر: موقع أو24 النمساوي

تعليقات