القائمة الرئيسية

الصفحات

ما سبب تحفظ النمسا من فتح حدودها مع الجارتين إيطاليا و سلوفينيا

flickr


بدأت النمسا مفاوضاتها مع الجارتين ايطاليا و سلوفينيا بخصوص إمكانية إعادة فتح الحدود في المستقبل القريب و إعادة حرية السفر بين هذه الدول إلى نصابها العادي . و بعد أن تم الإتفاق يوم الإثنين بين النمسا و دول الجوار التشيك و سلوڤاكيا على فتح الحدود انطلاقاً من منتصف شهر حزيران القادم ، ينكب حالياً وزير الخارجية النمساوي السيد ألكسندر شالينبيرغ و زميله وزير الداخلية السيد كارل نيهامر على دراسة كل السبل الممكنة من أجل إعادة فتح الحدود مع إيطاليا و سلوفينيا 


و ذكر موقع كرونه النمساوي نقلاً عن وزير خارجية النمسا أن هذا الأخير أجرى محادثات هاتفية مع وزير خارجية إيطاليا السيد لويجي ديمايو ، و اتفقا على ضرورة إعادة فتح الحدود بين البلدين ، و لكن ليس بشكل فوري إنما عبر مراحل حتى لا يتم هدم النجاحات التي حققتها دولتي النمسا و ايطاليا في إطار محاربة فيروس كورونا 


تجدر الإشارة إلى أن السلطات الإيطالية قد سبق و أن أعلنت بأنها ستفتح حدودها انطلاقاً من تاريخ 3 حزيران من هذه السنة ، لكن الجارة النمسا تعتبر هذا الإجراء بالمبكر جدا خصوصا و أن إيطاليا تُعتبر من أكثر الدول تسجيلاً لحالات الإصابة بفيروس كورونا ( 230.158 حالة) و أيضاً من أكثر الدول التي سجلت نسبة كبيرة من الوفيات جراء كورونا (32.877 حالة وفاة) حتى الآن. كما عبرت فيينا على تحفظها تجاه فتح الحدود مع الجارة سلوفينيا بعدما أقدمت هذه الأخيرة على فتح حدودها مع إيطاليا قبل أسبوعين تقريباً 


المصدر : موقع كرونه النمساوي

reaction:

تعليقات