القائمة الرئيسية

الصفحات

سياسي ‏يميني ‏يتنبأ ‏بهزيمة ‏حزب ‏الحرية ‏في ‏فيينا

سياسي,يميني,يتنبأ,بهزيمة,حزب,الحرية,في,فيينا
flickr


منذ سقوط الحكومة النمساوية السابقة و حزب الحرية اليميني - الذي كان مشاركا في التحالف الحكومي- يتجرع الهزيمة تلو الأخرى في الانتخابات الخاصة بمختلف الولايات النمساوية


و شهرين تقريبا قبل حلول موعد انتخابات فيينا بدأ المراقبون يشككون في مدى قدرة أول حزب يميني في النمسا على تحقيق نتائج أحسن من تلك التي حققها في ولايات كيرنتن و بوركينلاند و شتاييرمارك و فورالبيرغ


و في الوقت الذي يحاول فيه قادة حزب الحرية تزويد رئيس الحزب في فيينا السيد دومينيك نيب بالدعم المادي و المعنوي، لم يتردد رئيس حزب الحرية في ولاية تيرول السيد ماركوس أبفيرتسكير في الإعراب عن تشاؤمه بخصوص النتائج التي من الممكن أن يحققها حزبه في العاصمة النمساوية


و في معرض دفاعه عن موقفه ربط السيد أبفيرتسكير هزيمة الحزب المرتقبة في فيينا بالأثر السلبي الذي خلفته فضيحة إيبيزا على سمعة الحزب. و دعا نفس المسؤول أعضاء الحزب إلى ضرورة القيام بمراجعة شاملة من أجل إصلاح و تعديل دعائم الحزب و بالتالي استرجاع ثقة الناخبين الذين تخلوا عن الحزب بعد تورط رئيسه السابق السيد هاينتس كريستيان شتراخه في فضيحة إيبيزا


المصدر: موقع هويته النمساوي

تعليقات