القائمة الرئيسية

الصفحات

الحزب الاجتماعي النمساوي يقترح بديلا لنظام (كورتس أربايت)

الحزب,الاجتماعي,النمساوي,يقترح,بديلا,لنظام,كورتس,أربايت
flickr


روجت رئيسة الحزب الاجتماعي النمساوي ، السيدة باميلا ريندي فاكنير ، للعمل لمدة أربعة أيام في الأسبوع. وقالت أنه من شأن اعتماد هكذا نظام في المستقبل في النمسا أن يعود بالفائدة لأصحاب الشركات كما أن تكلفته أرخص من نظام العمل قصير (كورتس أربايت) المعتمد في الوقت الحالي على ضوء التداعيات الاقتصادية لازمة كورونا


وفي نفس السياق أضافة رئيسة الحزب الاجتماعي النمساوي بإن نظام العمل ل 4 أيام فقط لن يكلف سوى خمس العمل القصير المعتمد في الوقت الحالي. مضيفة بأنه من الممكن أن يشكل هذا النظام (وضعا مربحا لكل الأطراف) وهي الموظفون وأصحاب الشركات والدولة


وفي معرض دفاعها عن هذا المشروع القانوني قالت السيدة ريندي فاكنير أن هناك حالياً 50.000 وظيفة شاغرة ل 500.000 عاطل عن العمل. وعندما ينتهي العمل بنظام العمل لوقت قصير الذي نحظى بدعم مباشر من الدولة النمساوية ، ستكون هناك موجة من تسريح العمال. مضيفة بأن حزبها : (يريد نموذجًا مستدامًا). لذلك دعت أصحاب الشركات إلى دعم هذا المشروع القانوني الجديد الذي من شأنه أن يخلق طفرة كبيرة في سوق العمل النمساوية


و من المتوقع أن يوفر نموذج الحزب الاجتماعي النمساوي المتمثل في العمل لمدة 4 أيام في الأسبوع ـ في حال تطبيقه ـ تخفيضًا بنسبة 20 بالمائة في ساعات العمل في مرحلة أولى مدتها ثلاث سنوات. وستتحمل الشركة ثلث التكاليف الزائد عن عدد ساعات العمل ، في حين سيتم دفع الثلث من قبل وكالة العمل النمساوية ، وسيحصل الموظف على خمسة في المائة أقل من راتبه الصافي. وبذلك سيتمكن المشغلون من توفير 15 بالمائة من تكاليف الأجور بهذه الطريقة - مع زيادة الإنتاجية في الوقت نفسه


المصدر : موقع هويته النمساوي

تعليقات