مانع النسخ

Post Top Ad

<script async src="https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js"></script> <ins class="adsbygoogle" style="display:block" data-ad-format="autorelaxed" data-ad-client="ca-pub-8921805854105268" data-ad-slot="2721330328"></ins> <script> (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({}); </script>

الخميس، 30 يوليو 2020

معاناة السياحة الأوروبية في زمن كورونا

معاناة,السياحة,الأوروبية ,في,زمن,كورونا
pixabay


شهد القطاع السياحي انخفاضا حاداً داخل دول الإتحاد الأوروبي نتيجة قيود السفر المترتبة عن انتشار فيروس كورونا


وفقًا للمكتب الإحصائي للاتحاد الأوروبي، يوروستات فقد سجل في الفترة الممتدة من يناير إلى أبريل 2020، ما مجموعه 353 مليون ليلة مبيت في مختلف مؤسسات الإقامة السياحية في الاتحاد الأوروبي، وهو ما يمثل انخفاضًا بنسبة 44 في المائة مقارنة بنفس الفترة من 2019


تشمل أماكن الإقامة السياحية ، وفقًا لتقرير يوروستات ، الفنادق وأماكن الإقامة القصيرة الأخرى وأراضي التخييم والمنتزهات والمركبات الترفيهية والحدائق والمقطورات


وعرف شهر مارس وأبريل أكبر انخفاض لعدد ليالي المبيت حيث انخفضت بنسبة 62 في المائة خلال شهر مارس وبلغت نسبة الانخفاض 95 في المائة خلال شهر أبريل مقارنة بنفس الفترة خلال العام الماضي


وتوقع رئيس الاتحاد الفرنسي للتجارة والصناعة الفندقية لوران دوك أنه قد لا يتعافى القطاع السياحي بسرعة وسوف يستغرق مدة 18 شهرًا أخرى على الأقل


وتلعب السياحة دورًا كبيرًا في الاقتصاد الكلي للاتحاد الأوروبي. فقط في عام 2019 ، تشير التقديرات إلى أن السياحة جلبت 9.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للاتحاد الأوروبي وحوالي 22.6 مليون وظيفة ، وهو ما يمثل 11.2 في المائة من إجمالي القوى العاملة


مع انفتاح الاتحاد الأوروبي ببطء ، قدمت المفوضية الأوروبية مجموعة من المبادئ التوجيهية لمساعدة قطاع السياحة في الاتحاد الأوروبي على التعافي من الخسارة الناجمة عن الوباء. كما خصصت عدة دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي ، مثل إسبانيا ، أموالًا طارئة لمساعدة قطاع السياحة فيها


وتلقت العديد من شركات الطيران التي تتخذ من الاتحاد الأوروبي مقراً لها ، مثل "كلم" وشريكتها "إيرفرانس" وشركة الطيران الألمانية "لوفتانزا" عمليات إنقاذ ضخمة من قبل الاتحاد الأوروبي حتى يتمكنوا من الاستمرار في العمل بعد الخسائر التي تكبدتها بسبب قيود السفر العالمية. حيث توظف هذه الشركات عشرات الآلاف من الناس وتلعب دورًا هائلاً في الاقتصاد


المصدر: موقع شينكن فيزا إنفو

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

موقع المزود .كوم