القائمة الرئيسية

الصفحات

قضية تجسس توتر من جديد العلاقات التركية النمساوية

قضية,تجسس,توتر,من,جديد,العلاقات,التركية,النمساوية



طفت إلى السطح قضية تجسس جديدة من شأنها أن تؤثر سلباً على العلاقات المتوترة أصلاً بين أنقرة و فيينا منذ سنوات


ذكرت مختلف وسائل الإعلام النمساوية نقلاً عن وزير الداخلية النمساوي السيد كارل نيهامر ( حزب الشعب المحافظ ) أن السلطات النمساوية كشفت حالة تجسس جديدة تستهدف خصوصاً الأتراك الذين يعيشون في النمسا ، و في معرض توضيحه لهذه الحالة قال السيد كارل نيهامر بأن الأمر يتعلق بمواطنة نمساوية من أصول تركية تعيش في ولاية النمسا العليا


و حسب نفس المسؤول فقد بدأ مشوار هذه السيدة مع التجسس داخل النمسا بعدما ألقت عليها السلطات التركية القبض و أودعتها الحراسة النظرية، و يرجح أن تكون السلطات التركية قد اقترحت على هذه السيدة أن تطلق سراحها مقابل أن تقوم لها بعمليات تجسس داخل صفوف أتراك النمسا 


تجدر الإشارة إلى أنه خلال أحداث فيينا فافوريتن التي عرفت اصطدامات بين الأتراك و الأكراد رجحت السلطات النمساوية أن يكون السبب فيها هط جهات سرية تشتغل لصالح السلطات التركية والتي قامت ربما بتحريض شباب أتراك على مهاجمة المتضاهرين الأكراد، و لم تتردد السلطات النمساوية و على رأسها وزيري الداخلية وزيرة الإندماج السيدة سوزانه راب في اتهام السلطات التركية بالتدخل في الشؤون الداخلية للنمسا 


المزود . كوم - متابعة 
المصدر : موقع كرونه النمساوي

reaction:

تعليقات