القائمة الرئيسية

الصفحات

نقاش في النمسا بخصوص منح تعويض عن العمل من المنزل

 

العمل في النمسا,العمل من البيت في النمسا,نقابة العمال,غرفة العمال,البحث عن عمل في النمسا,
pixabay


المصدر: موقع كرونه النمساوي

من أبرز الظواهر التي طفت إلى السطح هذه السنة بسبب جائحة كورونا نجد ارتفاع وتيرة العمل من المنزل. وقد كان هذا الإجراء أمرا ضروريا بالنسبة للعديد من الشركات في النمسا حتى تحتفظ على إيقاع عملها وإنتاجيتها في ظل الظروف الصعبة التي فرضتها جائحة كورونا. وبالموازاة مع هذا التزايد الملحوظ لنسبة الموظفين الذين يعملون لصالح شركاتهم انطلاقا من منازلهم بدأ النقاش في الأوساط القانونية و النقابية في النمسا بخصوص التعويضات التي من الممكن أن يستفيد منها الموظفون الذين يشملهم نظام العمل هذا الذي فرضته الظرفية الحالية.


و في هذا الإطار سلط موقع كرونه النمساوي الضوء على بعض المقترحات التي تقدم بها خبراء تابعون للاتحاد العام للنقابات في النمسا و غرفة العمال النمساوية. ومن أبرز هذه المقترحات نجد ذلك الخاص بمنح الموظفين الذين يعملون من منازلهم لصالح مشغليهم تعويضا عن تكاليف الإنترنيت و الكهرباء  و التدفئة التي ترتفع نوعا ما بسبب الاستعمال الزائد لهذه الوسائل خلال الفترة التي يكون فيها الموظف مضطرا للعمل في منزله. 


و في هذا الصدد نقل موقع كرونه النمساوي  عن الخبيرة القانونية في غرفة العمال النمساوية السيدة سيلفيا هروسكا فرانك قولها بأنه يجب أن يكون هناك اتفاق بين المشغل و الموظف بخصوص تعويض عن تكاليف الكهرباء و الإنترنيت و التدفئة الإضافية، و أضافت نفس الخبيرة أنا هذا التعويض لا يجب أن يقل عن 25 يورو في الشهر.


و حسب نفس المصدر الإعلامي فإن وزارة العمل تعمل حاليا على صياغة قانون جديد ينظم شروط و ظروف العمل من المنزل. ومن المتوقع أن تعرض وزيرة العمل النمساوية السيدة كريستينا أشباخير شهر مارس\آذار القادم هذا القانون على الفاعلين النقابيين و الخبراء القانونيين من أجل مناقشته و الاتفاق على صيغة نهائية.


تعليقات