القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرف على الولاية النمساوية الأكثر تضررا من تدهور السياحة

تعرف,على,الولاية,النمساوية,الأكثر,تضررا,من,تدهور,السياحة
pixabay



تعتبر السياحة من أبرز القطاعات التي يعتمد عليها الاقتصاد النمساوي, وقد شهدت السياحة في النمسا خلال السنوات الأخيرة ازدهارا كبيراً تمثل أساسا في استقبال النمسا كل سنة لأزيد من 20 مليون سائح


وتبقى العاصمة النمساوية فيينا من أبرز نقط جذب السياح في النمسا, حيث يتوافد على هذه المدينة كل سنة الملايين من السياح, الشيء الذي يساهم في ارتفاع مداخيل الفنادق وكل الشركات التي لها علاقة بالسياحة


لكن المشرفين على القطاع السياحي في فيينا لم يتوقعوا أبداً أن يتدهور حال السياحة في مدينتهم على هذا النحو السريع, حيث تبين من خلال أحدث الإحصائيات التي نشرتها القناة النمساوية الأولى أن نسبة ليالي المبيت في العاصمة فيينا تراجعت خلال سنة 2020 بنسبة 74 في المائة مقارنة سنة 2019


وقد ساهم هذا التراجع في انخفاض مداخيل الفنادق, الشيء الذي دفع بالمشرفين على الفنادق إلى التخلي على نسبة كبيرة من موظفيهم وعمالهم, إلى حين استعادة القطاع السياحي قوته, وهذا الأمر يعتمد بشكل أساسي على انتهاء جائحة كورونا في النمسا


المصدر: القناة النمساوية الأولى

تعليقات