القائمة الرئيسية

الصفحات

هل تعاني وزيرة العمل النمساوية فعلا من نقص في اللغة الألمانية؟

هل,تعاني,وزيرة,العمل,النمساوية,فعلا,من,نقص,في,اللغة,الألمانية؟
wikimedia



أثناء متابعته لحديث وزيرة العمل و الأسرة النمساوية السيدة كريستينا أشباخير من حزب الشعب المحافظ في أحد البرامج التلفزية انتبه الخبير الإعلامي النمساوي المتخصص أيضا في رصد السرقات الأدبية في الأعمال الأدبية و البحوث الجامعية السيد شتيفان فيبير إلى النقص الذي تعاني منه هذه الشخصية السياسية البارزة في اللغة الألمانية


و قد شارك هذا الخبير ملاحظته هذه مع متابعيه على موقعه الإلكتروني 

(plagiatsgutachten.com)

و بالإضافة إلى ذلك قام هذا الشخص بطلب نسخة من بحث التخرج الذي كتبته وزيرة العمل النمساوية قبيل إنهاءها لدراستها الجامعية في الجامعة التطبيقية في مدينة فينير نويشتات (ولاية النمسا السفلى) في شعبة التسيير و التنظيم و الموارد البشرية و التواصل


و بعد توصله بهذه النسخة و الاطلاع على محتواها تبين للسيد شتيفان فيبير بأن بحث السيدة أشباخير يفتقر في كثير من المقاطع لمعايير البحث العلمي الجامعي. و قد عرض هذا الخبير بعض المقاطع من هذا البحث و علق عليها بأنها تتميز بأوجه قصور لغوية و أسلوبية خطيرة


و على ضوء هذه الخبرة تواصل موقع كوريير النمساوي مع ديوان وزيرة العمل لمعرفة ردة فعلها حيال الملاحظات التي أبداه السيد فيبير. و كإجابة على هذا الطلب ذكر ديوان الوزيرة بأنه متفاجئ من هذه الملاحظات مضيفا بأنه يرفض الإدلاء بأي تعليق قبل الاطلاع بشكل مفصل على هذه الملاحظات

هل,تعاني,وزيرة,العمل,النمساوية,فعلا,من,نقص,في,اللغة,الألمانية؟
pixabay



يشار إلى أن السيد فيبير قد سبق و أن أثار جدل الرأي العام النمساوي بعدما كشف أوجه القصور في أبحاث جامعية خاصة بشخصيات سياسية بارزة في النمسا مثل المفوض الأوروبي المنتمي لحزب الشعب السيد يوهانيس هان و عضو الحزب الاجتماعي النمساوي السيد توماس دروزدا 


كما تسببت ملاحظات نفس الخبير في إلغاء شهادة الدكتوراه الخاصة بعضو حزب الشعب النمساوي السيد كريستيان بوخمان و استقالتهر من البرلمان الإقليمي في ولاية شتاييرمارك


المصدر: موقع كوريير النمساوي

تعليقات