القائمة الرئيسية

الصفحات

صحفي نمساوي يطالب بمعاملة المهاجرين الأفغان بشكل أفضل

صحفي,نمساوي,يطالب,بمعاملة,المهاجرين,الأفغان,بشكل,أفضل
flickr



المصدر: موقع أوجيم الفرنسي


تم في يوم 26 يونيو 2021، العثور على جثة لفتاة صغيرة في حديقة في العاصمة النمساوية فيينا, و بعد أبحاث الشرطة تم التعرف على الضحية على أنها فتاة صغيرة تبلغ من العمر 13 عامًا تدعى ليوني, تم تخديرها واغتصابها ، وتُركت في مكان اكتشافها


وقد تم فيما بعد التعرف على المشتبه بهم بسرعة وهم أربعة أفغان تتراوح أعمارهم بين 16 و 23 عامًا، بعضهم يقيم بشكل غير قانوني في الأراضي النمساوية


وعقب هذه المأساة، عقد مؤتمر صحفي بحضور وزير الداخلية النمساوي كارل نهامر, وجه له من خلاله الصحفيين بعض الأسئلة المتعلقة بالجريمة, وكان أغربها سؤال الصحفي كريستيان هوفمان عن القناة النمساوية 


وقد وضح هذا الصحفي لوزير الداخلية النمساوي بأن طالبي اللجوء هؤلاء, لم يعرفوا سوى الحرب في بلدهم الأصلي, بغض النظر عما فعلوه، وأن دولة النمسا مسؤولة عن رعاية هذه الفئة من صدمات الحروب خصوصا بالنسبة للشباب الأفغاني


وكان رد وزير الداخلية النمساوي على هذا السؤال شديد اللهجة, حيث أكد أنه لا يقبل اتهام السلطات النمساوية واعتبارها المسؤول الحقيقي وراء الجرائم التي يرتكبها طالبوا اللجوء في النمسا

صحفي نمساوي يطالب بمعاملة المهاجرين الأفغان بشكل أفضل
flickr



وتابع السيد كارل نيهامر بأن هذا السؤال يشير إلى أن المجتمع النمساوي ساهم في الجريمة، وأنه كان ينبغي ببساطة معاملة هؤلاء الأفغان بشكل أفضل, وهذا تفسير خاطئ لأنه لا يوجد اي مبرر ابدا يسمح بالعنف ضد الاخرين


وانتقل الجدل بعد ذلك إلى وسائل التواصل الاجتماعي لتتفاقم الأمور, وتصل ببعض الأشخاص الغاضبين إلى حد التظاهر خارج مقر القناة النمساوية, منهم أعضاء جمعيات مدنية في النمسا, الشيء الذي دفع بالصحفي هوفمان إلى إصدار اعتذار رسمي على القناة لتهدئة الأمور


تعليقات