القائمة الرئيسية

الصفحات

لماذا صار ساعي البريد في النمسا يطالبنا برسوم إضافية؟

لماذا,صار,ساعي,البريد,في,النمسا,يطالبنا,برسوم,إضافية؟
pixabay



المزود.كوم ـ متابعة


سبق لموقع المزود.كوم أن نشر قبل أسابيع نقلا عن وسائل إعلام نمساوية خبرا يتعلق بفرض الاتحاد الأوروبي لقانون يفرض على كل شخص يشتري منتجات من مواقع الكترونية تتواجد خارج منطقة الاتحاد الأوروبي (مثلا الصين أو أمريكا) أن يدفع ضريبة القيمة المضافة على الواردات بمجرد أن يتجاوز سعر هذا المنتوج سنت واحد. و قد دخل هذا القرار حيز التنفيذ بداية شهر تموز\يوليوز 2021


و قبل سن هذا القانون كان النظام المعمول به من قبل هو دفع ضريبة القيمة المضافة على الواردات فقط على المنتوجات التي يتجاوز سعرها 22 يورو و فقط في حالة ما إذا طالت هذه المنتوجات مراقبة عن طريق الصدفة من طرف عناصر الجمارك


و قد توصلت إدارة موقع المزود.كوم برسائل من بعض القراء يستفسرون من خلالها عن الطريقة التي سيتوجب عليهم من خلالها دفع هذه الضريبة في حالة توصلهم بمنتوج من خارج الاتحاد الأوروبي


مهمة استخلاص ضريبة القيمة المضافة على الواردات توكل في هذه الحالة لساعي البريد الذي يسلم الزبون الطرد الذي يوجد بداخله المنتوج الذي تم شراءه من مواقع إلكترونية تتواجد مقراتها خارج منطقة الاتحاد الأوروبي


مثلا: إذا اشترى شخص يقيم في النمسا شاحن هاتف ذكي بقيمة 3 يورو من موقع علي اكسبريس أو ويش و دفع تكلفة المنتوج نفسه زائد الإرسال عبر تحويل بنكي أو عبر بايبال ، فلا يجب أن يستغرب بعدها هذا الشخص من مطالبة ساعي البريد له بدفع مبلغ 5 أو 6 يورو كضريبة قيمة مضافة

لماذا صار ساعي البريد في النمسا يطالبنا برسوم إضافية؟
pixabay



و بطبيعة الحال الاتحاد الأوروبي سن هذا القانون ، الذي اعتبرته العديد من الجهات بغير المنصف ، بهدف التضييق على الدول الغير الأعضاء فيما يخص التجارة الالكترونية وجعل الشركات المتواجدة داخل الاتحاد الاوروبي تفوز بحصة الأسد في مجال التجارة الالكترونية


تعليقات