القائمة الرئيسية

الصفحات

عملية ضخمة تطيح بأكبر العصابات في الدارك ويب


قامت الوكالة الأوروبية "يوروبول" بتعاون مع وزارة الخارجية الأمريكية ، بتوقيف أكثر من 150 شخصًا يمارسون أفعالا إجرامية في جميع أنحاء العالم على الإنترنت المظلم او ما يعرف ب"الدارك ويب", وذلك بعد مراقبة دامت لفترة طويلة وأيضا بمساعدة السلطات في أكثر من 20 دولة


وانطلقت التحقيقات في هذه القضية منذ يناير المنصرم, بعدما أقدمت الشرطة الرقمية الألمانية على تفكيك واحد من أكبر منصات التسوق على الدارك ويب, يطلق عليه اسم "دارك ماركت", ويتم من خلاله الاتجار في مختلف انواع الأسلحة والمخدرات إضافة الى ممارسات إجرامية أخرى


وكانت نقطة بداية التحقيقات من ألمانيا بعد إلقاء القبض على صاحب منصة دارك ماركيت, وهو مواطن استرالي في 33 من عمره, حيث قام بتزويد المحققين بكمية كبيرة من الأدلة التي ساعدت في تعقب العديد من الأنشطة الإجرامية على الدارك ويب, وبالتالي اعتقال 150 شخصا متورطا في هذه الأفعال في كل أنحاء العالم


وقد أكد اليوروبول على أن هذه العملية تعتبر الأكبر من نوعها على مر التاريخ, حيث تم من خلالها إسقاط زعماء عصابات وأهداف دولية تمت مطاردتها لسنوات, بالإضافة إلى ضبط كميات كبيرة من المخدرات والأسلحة وأكثر من 25 مليون يورو وعملات رقمية أخرى


هذا وشهدت الأشهر الماضية هجمات متكررة للشرطة الدولية على مختلف الأهداف الرئيسية على الدارك ويب, يبقى أهمها الموقع الفرنسي "لوموند باراليل" الذي يضم حوالي 2000 عضو، ويتبادل من خلاله هؤلاء الأشخاص أدوية وأوراق مزورة، وبطاقات بنكية مسروقة، وبرامج اختراق وتجسس


وفي تعليق له على هذه العملية, قال الباحث الهولندي في الجرائم الإلكترونية في جامعة ديلفت التقنية، السيد رولف فان فيجبرج، بأن إجراءات الشرطة ضد المجرمين المشتبه بهم الذين ينشطون على الإنترنت المظلم, أصبحت مختلفة, حيث أصبحت القوات تهاجم البائعين الرئيسيين على هذه المواقع عوضا عن تعقب بعض المستخدمين فقط


تعليقات