القائمة الرئيسية

الصفحات

مستشار النمسا الجديد غير مهتم بالتهم الموجهة لزيباستيان كورتس


المزود. كوم ـ متابعة


شهدت الجلسة الاستثنائية التي عقدت يوم الثلاثاء داخل البرلمان النمساوية تدخل العديد من الشخصيات السياسية المعارضة، قد استغل المتدخلون تواجدهم داخل البرلمان من أجل انتقاد حزب الشعب على الفضيحة التي هزت المشهد السياسي النمساوي في الأيام الأخيرة وأساءت لصورة النمسا على المستوى الدولي


و من أبرز المداخلات التي تابعها الرأي العام عبر الهواء مباشرة كانت تلك التي ألقتها رئيسة حزب النيوز السيدة بيئاته ماينل رايزينكير، و التي اتهمت من خلالها (منظومة كورتس) بشراء الرأي العام و الإعلام بهدف الوصول إلى السلطة 


كما استندت في مداخلتها على المذكرة الصادرة عن الادعاء العام المتخصص في قضايا الفساد و الاقتصاد، و التي وردت فيها التفاصيل المتعلقة بالاشتباه في قيام المستشار النمساوي المستقيل السيد زيباستيان كورتس بإعمال مخالفة للقانون لها علاقة بالخيانة و الرشوة


و سعيا منها إلى توعية زميل السيد زيباستيان كورتس و المستشار الجديد للنمسا السيد ألكسندر شالينبيرغ بمدى خطورة هذا الحدث أقدمت السيدة رايزينكير على وضع نسخة من مذكرة الاتهام الصادرة عن الادعاء العام على الطاولة التي كان يجلس عليها داخل البرلمان النمساوية


مباشرة بعد ذلك قام السيد شالينبيرغ بإبعاد هذه النسخة من إمامه و وضعها على الأرض في إشارة منه بعدم اهتمامه بالتهم الموجهة للمستشار السابق السيد زيباستيان كورتس

تعليقات