القائمة الرئيسية

الصفحات

الرئيس النمساوي يستقبل المستشار ونائبه


المصدر: موقع المزود - متابعة


على ضوء الأزمة السياسية التي طفت بغتة إلى السطح بعد اشتباه الادعاء العام المتخصص في قضايا الفساد والاقتصاد في تورط المستشار النمساوي السيد سيباستيان كورتس ومقربين منه في قضية رشوة واستغلال المنصب وأموال دافعي الضرائب وتوجيه الرأي العام


وفي خضم تسارع الأحداث في هذا البلد الأوروبي الصغير حل يوم الخميس 07.10.2021 المستشار النمساوي السيد سيباستيان كورتس ونائب المستشار ورئيس الحزب الأخضر السيد فيرنر كوكلر ضيوفا على رئيس الجمهورية النمساوية السيد ألكسندر فان دير بيلن من أجل تباحث الوضع الراهن وأيضاً الكشف عن المواقف الرسمية لكلا الحزبين على ضوء هذه الأزمة


وحسب ما ذكرته وسائل إعلام نمساوية فقد أخبر نائب المستشار النمساوي ورئيس الحزب الأخضر السيد فيرنر كوكلر رئيس الجمهورية السيد ألكسندر فان دير بيلن بأن حزبه يرغب في مواصلة التحالف مع حزب الشعب داخل الحكومة النمساوية, لكنه اشترط أن يُحدَف إسم المستشار النمساوي من هذه الحكومة


ومن جهة أخرى أكد المستشار النمساوي السيد سيباستيان كورتس تشبته ببقاءه في منصبه كمستشار لجمهورية النمسا ورئيس الحكومة النمساوية الحالي, مضيفا أن التحقيقات مازالت جارية وأن الأمر يتعلق فقط بشبهات


وفي نفس السياق أكد وزراء الحكومة النمساوية الحالية المنتمون لحزب الشعب تشبتهم ببقاء السيد سيباستيان كورتس على رأس الحكومة النمساوية


ومن المرتقب أن يعقد الحزب الأخضر اجتماعا طارئا مع بقية الأحزاب النمساوية المتواجدة داخل البرلمان النمساوي من أجل شرح موقفه والتوصل لاتفاق بخصوص التشكيلة الحكومية القادمة


يشار إلى أن كل أحزاب المعارضة (حزب الحرية والحزب الاشتراكي النمساوي وحزب النيوز) أكدوا عن رفضهم التام لبقاء السيد سيباستيان كورتس على رأس الحكومة النمساوية, مشددين على أن هذه الشخصية السياسية ليست مناسبة لشغل هكذا منصب بعدما كانت هدفا لتحقيقات النيابة العامة المتخصصة في شؤون الفساد والاقتصاد


تعليقات