القائمة الرئيسية

الصفحات

ما لا تعرفه عن مستشار النمسا الجديد


المصدر: موقع كرونه النمساوي


مباشرة بعد اقتراح السيد سيباستيان كورتس إسم السيد ألكسندر شالنبيرغ كخليفة له في هذا المنصب, صرحت رئيسة الحزب الاشتراكي النمساوي السيدة باميلا ريندي فاغنر بأن الوضع السياسي لن يتغير بحكم أنه ليس هناك أي فرق بين هاتين الشخصيتين, مضيفة بأن السيد سيباستيان كورتس سيستمر في تسيير الشأن الحكومي من وراء الستار عبر صديقه المقرب شالنبيرغ. فمن يكون إذن السيد شالنبيرغ


يعتبر السيد ألكسندر شالنبيرغ ابنا لسفير النمسا السابق في دول سويسرا والهند واسبانيا وفرنسا. ولد هذا الشخص سنة 1969 في العاصمة السويسرية بيرن و بحكم عمل والده ترعرع في دول مختلفة مثل الهند واسبانيا وفرنسا وسويسرا


وفي الفترة الممتدة ما بين 1989 و 1994 درس السيد شالنبيرغ علوم القانون في العاصمتين فيينا وباريس, وبعدها درس القانون الأوروبي في جامعة بروج البلجيكية


وبعد إتمام دراسته في بلجيكا حصل السيد شالنبيرغ على أول منصب له في وزارة الخارجية حيث تم تعيينه على رأس القسم القانوني للتمثيلية النمساوية في مفوضية الاتحاد الأوروبي في مدينة بروكسل


وبعد 5 سنوات قضاها في بروكسل عاد السيد ألكسندر شالنبيرغ إلى النمسا حيث شغل منصب المتحدث الإعلامي الخاص بوزيرة الخارجية السابقة السيدة اورزولونا بلاسنيك وخليفتها فيما بعد السيد ميشائيل شبيندلغر (الاثنان ينتميان لحزب الشعب النمساوي)

ما,لا,تعرفه,عن,مستشار,النمسا,الجديد
flickr



وبعدما تولى السيد سيباستيان كورتس منصب وزير الخارجية تولى السيد شالنبيرغ مهمة التخطيط الاستراتيجي الخاص بوزارة الخارجية, كما شارك في مفاوضات تشكيل الحكومة سنة 2017 التي انتهت بتحالف حزبي الشعب والحرية. وبعد سقوط هذه الحكومة تولى السيد شالنبيرغ منصب وزير الخارجية في حكومة التيكنوقراط التي كانت تشرف عليها أول مستشارة في النمسا السيدة بريغيت بيرلاين


وبعد انتخابات 2019 استمر السيد شالنبيرغ في شغل منصب وزير الخارجية إلى أن تم اقتراحه من طرف المستشار النمساوي المستقيل السيد سيباستيان كورتس لكي يكون خليفة له على رأس الحكومة النمساوية التي يتحالف فيها الحزب الأخضر وحزب الشعب

تعليقات