ClickCease

القائمة الرئيسية

الصفحات

توقعات في النمسا بمزيد من الديون و العجز

pixabay


 المصدر: موقع كوريير النمساوي

سيكون للحرب في أوكرانيا وعواقبها الاقتصادية  تأثير كبير على الميزانية الوطنية في النمسا. وكما أعلنت وزارة المالية مساء الثلاثاء ، فإن الميزانية التكميلية ضرورية الآن لكل من العام الحالي و للفترة الممتدة من  2022 إلى 2025.


وعليه  فإن الركود الاقتصادي سيؤدي إلى عجز في الإيرادات بنحو مليار يورو. بالإضافة إلى ذلك  سيكون هناك حوالي أربعة مليارات يورو في حزم الإغاثة سيتم تخصيص الجزء الأكبر منها للطاقة.


و قد تم رصد حوالي 1.6 مليار يورو في الميزانية لاحتياطي الغاز الاستراتيجي ، وستصل تكاليف رعاية اللاجئين إلى عدة مئات من الملايين من اليورو.


لم يرغب وزير المالية النمساوي السيد برونر في تحديد مبلغ محدد باليورو عندما سئل. ومع ذلك  فإن مزيجًا من الإيرادات المنخفضة والنفقات الإضافية من شأنه أن يزيد عجز الميزانية هذا العام من حوالي اثنين إلى حوالي ثلاثة في المائة من الناتج المحلي الإجمالي. و إذا تم حسابه بشكل تقريبي ، فإن هذا يعني عجزًا لا يقل عن اثني عشر مليار يورو بدلاً من الثمانية مليارات السابقة. كما سترتفع نسبة الدين العام مرة أخرى  من  79 إلى حوالي 80 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.


و في هذا السياق قال السيد برونر: "في ضوء التضخم العالمي المرتفع ، لا تستطيع الدولة تعويض 100 في المائة عن كل تنمية ، لكن يجب أن تساعد عند الضرورة وتخفف من أسوأ الآثار على الاقتصاد و المواطنين".

تعليقات