ClickCease

القائمة الرئيسية

الصفحات

النمسا تدين شخصا يهرب اللاجئين إلى أراضيها

pixabay


المصدر: موقع كرونه النمساوي


حكم على رجل يبلغ من العمر 34 عامًا بالسجن لمدة 3.5 سنوات يوم الاثنين في المحكمة الإقليمية في أيزينشتات (ولاية بوركينلاند) ارتباطا بتهريبه ل 159 لاجئًا بشكل غير قانوني من المجر عبر حدود بورغنلاند إلى النمسا.


و ورد في مذكرة المتابعة القضائيسة بأن الشخص المحكوم عليه كان ينفذ عمليات التهريب بشكل أساسي سيرًا على الأقدام ، كما أنه كان في بعض الأحيان يرافق سائقي السيارات التي يختبأ فيها اللاجؤون. و قد اعترف هذا المواطن المنحدر من دولة مولدوفا بكل التهم المنسوبة إليه، كما أن الحكم الصادر في حقه  نهائي.


و زعم المدعى عليه أن دافعه كان مشاكل مالية، مضيفا  بإنه كان مسؤولاً عن رعاية طفل قاصر الشيء الذي جعله ينضم إلى منظمة تهريب لكسب المال. وقد حصل على وعد بـالحصول على  50 يورو لكل شخص.

 و قال الشخص المتابع في هذه القضية بأنه حصل على 3000 يورو فقط حتى الآن ، والباقي كان يجب أن يتلقاه لاحقًا، و أدف بأنه  حاول أيضًا الخروج  من هذ الشبكة  لكنه تلقى بعد ذلك تهديدات تستهدفه هو  وأسرته.


و تم القبض على الشاب البالغ من العمر 34 عامًا و المنحدر من مولدوفا في بداية نوفمبر 2021 ، عندما حاول تهريب ثلاثة مصريين وسبعة سوريين عبر الحدود بالقرب من بلدة لوتزمانسبورج سيرًا على الأقدام.

Pixabay

و في سياق تقييم الهاتف الخلوي الخاص به ثبت أن لديه 149 شخصًا آخر قام بتهريبهم. كما تبين من خلال نفس التقييم بأنه كان على متن سيارة كبيرة تقل ما يقارب 53 شخصا. و قد عبر الشخص المتابع لهيئة المحكمة عن أسفه الشديد على الأعمال التي قام بها.

وبعد الاستماع له من طرف هيئة المحلفين حكم عليه بالسجن غير المشروط لمدة 3.5 سنوات. ووفقًا للقاضية  التي ترأست الجلسة ، فإن الاعتراف الشامل ونمط الحياة المنتظم حتى الآن كانا من العوامل التي ساهمت في إصدار حكم مخفف في حق هذا الشاب المتورط في عدة عمليات تهريب.

تعليقات