ClickCease

القائمة الرئيسية

الصفحات

الاتحاد الأوروبي يسعى إلى حظر آلاف المواد الكيميائية الخطرة

 

pixabay

المصدر: موقع كوريير النمساوي

في المستقبل ، يمكن حظر مجموعات كاملة من المواد الكيميائية التي تشكل خطراً على الصحة والبيئة في الاتحاد الأوروبي. وفي هذا الإطار كشفت مفوضية الاتحاد الأوروبي خارطة طريق بخصوص منع هذه المواد في بروكسل يوم الاثنين.


ورحبت المنظمة الدولية للبيئية بالخطة. و قال مكتب البيئة الأوروبي إنه التزام سياسي باستخدام القوانين الحالية لحظر المواد التي غالبًا ما ترتبط بالسرطان. وقالت إن هذا ينطبق أيضًا على ما يسمى بيسفينول ، والذي يشيع استخدامه في البلاستيك والذي يؤثر بشكل سلبي على الهرمونات البشرية. 


وقالت أيضًا إن جميع أشكال البلاستيك ، بما فيها أنواع البلاستيك القابلة لإعادة التدوير والتي تحتوي على كميات كبيرة من المواد المضافة السامة ستشملها خطة الاتحاد الأوروبي.


و نقلت وسائل الإعلام عن المفوضية الأوروبية بأن عملية حظر المواد الكيماوية ستبدأ في غضون عامين. ووفقًا للمنظمة البيئية ، ستختفي جميع المواد المدرجة في القائمة بحلول عام 2030.


ويعد هذا المشروع جزءًا من استراتيجية المواد الكيميائية التي قدمتها مفوضية الاتحاد الأوروبي منذ حوالي عام ونصف. حيث يسعى هذا المشروع إلى  حظر المواد الكيميائية الضارة في أوروبا من المنتجات اليومية مثل الألعاب ومستحضرات التجميل والمنظفات والمنسوجات. ويمتلك الاتحاد الأوروبي نظامًا شاملاً لتسجيل المواد الكيميائية ، يُعرف باسم (ريتش) ، مطبق منذ عام 2007. ومن المقرر الآن تنقيحه وتطبيقه بشكل أفضل.



تعليقات