ClickCease

القائمة الرئيسية

الصفحات

هل باتت النمسا مهدد بسيناريو بولندا و بلغاري؟

pixabay


المصدر صحيفه النمسا النمساوي

بعده اعلان روسيا توقيفها لإمدادات الغاز الموجهة لدولتي بولوندا وبلغاريا لم تعد الدول الاخرى التي صنفتها روسيا كدول غير صديقه، والتي توجد بينها النمسا، تستبعد أن تتوقف إمدادات الغاز عليها في أية لحظة.


وتعتبر النمسا من الدول الاوروبية الأكثر اعتمادا على الغاز الروسي حيث أن 80 في المئة من حاجيات النمسا من هذه المادة تأتي من روسيا.


وقد أعلنت وزيرة الطاقة النمساوية السيدة ليونور جفسلير يوم الأربعاء بأن النمسا تتوفر في الوقت الحالي على 18 في المائة من حاجياتها من الغاز. وهذه الكمية ستكفي فقط لتغطية حاجيات النمسا من هذه المادة خلال الاربعة أشهر القادمة.

وتحاول الحكومة النمساوية في الوقت الحالي جاهدة ملأ خزاناتها من الغاز حتى تصل في بداية فصل الشتاء القادم 80 في المائة، ولهذا الغرض خصصت الحكومة النمساوية ميزانية بمقدار 6.6 مليار يورو.


يشار إلى أن النظام الروسي برر توقيف امداده لدولتي بولندا وبلغاريا بالغاز بكون أن هتين الدولتين ترفضان دفع فواتير الغاز بالعمله الروسية الرسمية الروبل.

وقد نفى المستشار النمساوي السيد كارل نيها  ادعاءات وكالة الانباء الروسية (تاس) التي أفادت بأن النمسا مستعدة لدفع فواتير الغاز المستورد من روسيا بالروبل.

وفي هذا السياق نقلت صحيفة أوستيرايش النمساوية عن المستشار النمساوي السيد كارل نيهامير قوله بأن شركة غاز بورم غيرت بعضا من قوانينها لكن هذه التغييرات  لا تتضمن شرط دفع النمسا لفواتير الغاز بالعملة الروسية، لذلك أكد المستشار النمساوي بأن النمسا ستستمر في دفع تكاليف الغاز الروسي باليورو.

تعليقات