ClickCease

القائمة الرئيسية

الصفحات

دراسة حديثة تكشف عن آثار التضخم على المواطنين النمساويين

pixabay


 المصدر: موقع أوستيرايش النمساوي

أظهرت دراسة حديثة أجرتها جامعة يوهانيس كيبلير في مدينة لينز (عاصمة النمسا العليا) أن 92 في المئة من المواطنين النمساويين قد لاحظوا بالفعل زيادة كبيرة في الأسعار، خصوصا أثناء شرائهم للمواد الغذائية.


وقد تم خلال هذه الدراسة استجواب 1,100 مواطن نمساوي، حيث أن 92% من المستجوبين لاحظوا زيادة في أسعار المواد الغذائية كما أكد 49 في المائة من المستجوبين بأنهم باتوا يلاحظون ارتفاعا في الأدوية في الصيدليات.


 وفي اطار نفس الاستطلاع أكد واحد من كل ثلاثة مستجوبين بأنهم سيخفضوا من نسبة مشترياتهم، كما صرح ثلاث اربع المستجوبين أنه لن يتسرع في شراء الكثير من الأشياء وسينتظرون بدل ذلك بعد ذلك العروض الترويجيه. كما أكد 20 في المئة من المستجوبين في رغبتهم في التحول إلى شراء السلع المستعمله، أما 15% من المستجوبين عبروا على أنه من الان فصاعدا سيهتمون بشكل أقل بالجودة.

ومن خلال نفس الاستطلاع قال 94 في المئة من المستجوبين بأن الأسعار ستستمر في الارتفاع في حين أبدى فقط 6% من المستجوبين تفاؤلهم بخصوص انخفاض الأسعار مستقبلا.

وقد بات المستهلكون النمساويون يحسون بالفعل بآثار التضخم في السلع الآتية:


بقالة 92٪ صيدلية 49٪ تخزين افعلها بنفسك 36٪ سلع منزلية 32٪ أجهزة كهربائية 24٪ ملابس 21٪ أثاث 18٪ أحذية 15٪ ألعاب 12٪ سلع رياضية 12٪

تعليقات