ClickCease

القائمة الرئيسية

الصفحات

حديث في النمسا عن إغلاق عام مرتقب

 

pixabay

المصدر: القناة النمساوية الأولى

قررت الحكومة النمساوية إلغاء إجراء الحجر الصحي بالنسبة للأشخاص المصابين بفيروس كورونا، والذين لا يعانون من مضاعفات قويه. وبشكل ملموس يعني ذلك أن أي شخص مصاب بالفيروس يحق له الذهاب الى العمل لكن شريطة أن يرتدي الكمامة في كل الأماكن التي يحل بها بما فيها مكان العمل. بالاضافة الى ذلك لا يحق لهذه الفئة من الأشخاص دخول المؤسسات الصحية ورياض الأطفال إلى حين تعافيهم من الفيروس.

وسيبدأ العمل بهذا القانون الجديد، الذي أثار انتقادات في أوساط الحزب الاجتماعي النمساوي المعارض، بداية شهر أغسطس القادم.


 وفي نفس الإطار قال وزير الصحة النمساوي السيد يوهانس راوخ بأنه من اللازم على الأشخاص المصابين بفيروس كورونا والذين يعانون من مضاعفات قويه تجنب الذهاب الى العمل وبدل ذلك التواصل مع الطبيب المسؤول من أجل الحصول على شهادة مرضية.


وفي تعليق له على هذا القرار الحكومي قال مستشار العاصمة فيينا في الشؤون الصحية السيد بيتر هاكر أنه من شأن هذه الخطوة أن تساهم في زيادة سريعة في عدد الإصابات بالفيروس. ولم يستبعد نفس المسؤول بأن تضطر النمسا لفرض إغلاق عاما ربما في شهر نونبر القادم.

تعليقات